هل يجوز الاكل من طين قبر الامام الحسين عليه السلام وقبور غيره من المعصومين عليهم السلام وغيرهم؟
يوجد تفصيل:
1ـ يجوز اكل طين قبر الإمام الحسين عليه السلام للاستشفاء، ولا يجوز أكله لغير ذلك.
ولا يجوز أكل ما زاد عن قدر الحمصة المتوسطة الحجم .
ولا يجوز الأكل من طين قبر غير الامام الحسين عليه السلام حتى قبر النبي صلى الله عليه وآله والأئمة عليهم السلام .
نعم لا بأس بأن يمزج بماء أو مشروب آخر على نحو يستهلك فيه والتبرك بالاستشفاء بذلك الماء وذلك المشروب .
2ـ القدر المتيقن من محل أخذ التربة هو القبر الشريف وما يقرب منه على وجه يلحق به عرفا فالأحوط وجوبا الاقتصار عليه ولا يشمل الاخذ من الترب المعمولة اليوم فأنها تؤخذ من مكان بعيد عن القبر الشريف .
نعم يجوز استعمال التراب فيما زاد على ذلك بشرط أن يكون ممزوجاً بماء أو مشروب آخر على نحو تستهلك فيه ويستشفى به برجاء الشفاء .
3ـ تناول التربة المقدسة للاستشفاء يكون إما بازدرادها وابتلاعها ، وإما بحلها في الماء ونحوه وشربه ، بقصد التبرك والشفاء .