النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: الطفل وتكسيره لألعابه

  1. #1
    عضو مميز
    الحالة : عاشق الرضا غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 150249
    تاريخ التسجيل : 07-08-2016
    الاقامة : العراق
    الجنـس : ذكر
    المشاركات : 4,110
    التقييم : 10

    الطفل وتكسيره لألعابه


    المؤلف : حسين دهنوي
    الكتاب أو المصدر : نسيم المحبة تربية الاطفال والشباب
    الجزء والصفحة : ص166ـ167




    يعبث ولدي البالغ من العمر سبع سنين بالعابه وبوسائل البيت فما هو علاج ذلك؟
    ـ الجواب :
    يجب تشخيص العلة وايجاد الحل المناسب لها، وغالبا ما يكون سبب ذلك هو :
    1ـ الانفعال العصبي : قد يلجأ الى ذلك اثناء عصبيته لذا يجب تشخيص ما يؤدي الى انفعاله والقضاء عليه.
    2ـ الاتاوة وحرب القدرة : قد يفعل ذلك عندما لا يستطيع تحقيق طلباته غير المنطقية فيولد ضغطا شديدا عليكم لابتزازكم او يجعلكم تستسلمون الى طلباته وهنا يجب استعمال اسلوب غض الطرف او السكوت لمواجهة ذلك (راجع : ص84 – 85).
    3ـ لفت الانتباه : قد يلجأ الى هذا الاسلوب للفت انتباه الاخرين وخاصة الوالدين، وهذا دليل على حاجته الى العناية والاهتمام، لذلك من الضروري اظهار الاهتمام المناسب به في اوقاته الاعتيادية لا يبعث بها بالوسائل والالعاب لاشباع ذلك الشعور في نفسه.
    4ـ الطاقة الفائضة : يتمتع بعض الاطفال بطاقة عالية تدفعه الى ممارسة شتى الافعال لصرفها، ومنها العبث في الالعاب او الوسائل، لذا من المفيد تشجيعه على ممارسة الرياضة لاستهلاك الفائض من الطاقة.
    5ـ حب الاطلاع : قد تكون علة العبث هو حب الاطلاع ولعلاج ذلك يجب اعطائه بعض الوسائل القديمة وغير الضرورية او التي لا تصلح للاستعمال لافراغ مقومات هذا الشعور كما وان فتح بعض الادوات الكهربائية تحت اشرافكم يساعد على اشباع هذا الدافع.
    6ـ الاسراف في الشراء : اذا كنت تبالغ في شراء الالعاب اليه فعليك الحد من ذلك لان الكثرة في الالعاب قد تكون سبب ذلك العبث لعدم قلقه عليها.





  2. #2
    عضوة مميزة
    الحالة : أم طاهر غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 15
    تاريخ التسجيل : 18-04-2013
    الاقامة : السعودية
    الجنـس : أنثى
    المشاركات : 3,327
    التقييم : 10






ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •