الإمام جعفر الصادق عليه السلام:
"هلك العاملون إلا العابدون وهلك العابدون إلا العالمون ، وهلك العالمون إلا الصادقون، وهلك الصادقون إلا المخلصون، وهلك المخلصون إلا المتقون، وهلك المتقون إلا الموقنون وإنّ الموقنين لعلى خطر عظيم"
ومعنى الخطر هنا،
هو أن صعوبة المشاكل، وثقل الامتحان، وشهوات الدنيا.. كلّ ذلك قد يغيّر في لحظة من اللحظات واقع الانسان.